أخر الاخبار

دليلك الشامل لاختيار افضل انواع الموبايلات المناسب لاحتياجاتك - 2022

هناك العديد من أنواع الهواتف الذكية المختلفة، تختلف في امكانياتها وأنواعها، وأسعارها، تختلف الآراء عند اختيار نوع الهاتف، ويقف المشتري حائرا امام تساؤلات عديدة عن كيفية اختيار الهواتف الذكية بأحدث تقنية.

هل تبحث عن هاتف ذكي يعمل بالتقنية الحديثة؟ هل تبحث عن هاتف ذكي بسعر مناسب؟ هل تبحث عن هاتف ذكي يتحمل الشغل والضغط؟

الآن وبعد حدوث تطور تكنولوجي بالعالم أصبح من السهل الحصول على هاتف ذكي يحمل كل المواصفات التي يحتاجها العميل وبأسعار تنافسية، حيث قامت الشركات الخاصة بصناعة هذه الهواتف بطرح أنواع بتقنيات عالية وبأسعار خيالية ومناسبة لكل الفئات.

افضل انواع الموبايلات

يتم اختيار الهاتف المناسب عند تحديد أولويات الاستخدام:

اختار موبايلك بالمواصفات

هناك بعض الأشخاص ممن يهتمون بالمظهر الخارجي للهاتف، ويعتبر هذه النوع من الأشخاص ذات معرفة محدودة عن كيفية اختيار الهواتف الذكية بأحدث تقنيةحيث لم يعد الشكل الخارجي للهاتف من مميزاته، لذلك قامت بعض الشركات الكبرى بتهميش شكل الهاتف وأصبحت تنتج بعض الهواتف ذات أشكال جديدة ومنها من يكون الشكل الخارجي عبارة عن الشاشة الأمامية فقط.

ثانيا اختيار إمكانية الشريحة الأم SOC للهاتف

عند البحث عن كيفيةاختيار الهواتف الذكية بأحدث تقنيةنجد المصطلح SOC يتم ذكره دائما ويتم أخذه في الاعتبار عند اختيار الهاتف المناسب، ماذا يعني هذا المصطلح؟ وما هي أهميته عند اختيار الهاتف المناسب؟

  • SOC يعني هذا المصطلح System on Shipأو لنظام الذي تعمل بها الشريحة الداخلية للهاتف، وتعتبر دقة اختيار الشريحة بمثابة دقة في اختيار الهاتف.
  • تتكون الشريحة من مجموعة من مكونات كوحدة المعالج الرقمي DSP، ووحدة معالج الرسومياتGPU، والذاكرة المؤقتة RAM، ووحدات الاتصال.
  • وتتمثل أهمية اختيار الشريحة في كونها أهم جزء في تكوين الهاتف الذكي، واختيارك SOCأحدث في الأداء يجعل الهاتف يعمل بكفاءة أعلى مع استهلاك أقل للبطارية.

ثالثا اختيار ذاكرة الRAM للهاتف

هي ذاكرة عشوائية ومؤقتة تقوم بتحميل المعلومات التي يحتاجها التطبيق أثناء تشغيله ويتم حذف هذه المعلومات بمجرد غلق التطبيق. وتؤخذ الذاكرة العشوائية محل الاعتبارعند اختيار الهواتف الذكية بأحدث تقنية، وذلك لأنه:

  • كلما زادت سعة الذاكرة RAM كلما زادت دقة عمل الهاتف.
  • تساعد سعة الذاكرة العشوائية على استيعاب حجم المعلومات التي يحفظها التطبيق أثناء عمله.

رابعا اختيار سعة الهاتف الداخلية

من النصائح الهامة التي يجب أخذها في الاعتبار عند شراء الهواتف الذكية هي اختيار الهاتف ذات سعة داخلية أكبر خاصة ان توفر ثمن الهاتف مع المشتري، وذلك لأن:

  • امتلاك الهاتف لسعة داخلية كبيرة، تمكنه من استيعاب أكبر عدد من الملفات ذات الأحجام الكبيرة.
  • من خلالها يتمكن الهاتف بالاحتفاظ بالفيديوهات والصور وعرضها بصورة أوضح وأنقي.
  • عندما تكون السعة الداخلية كبيرة، يمكن الاستغناء حينها عن كروت الذاكرة الخارجية التي تعمل عمل الذاكرة الأساسية للهاتف، وذلك لأنها غير آمنة عليه، وتكون سرعتها أقل من الذاكرة الأساسية.

خامسا اختيار بطارية الهاتف

هل البطارية هي أهم جزء في الهاتف؟ هل عندما تكون سعة البطارية كبيرة يمكن الاستغناء عن باقي الامتيازات التي يجب توافرها في الهاتف الذكي ؟

دائما ما يتم السؤال عن أهمية البطارية في الهواتف الذكية وبعد التطور التكنولوجي لم يعد للبطارية أهمية كبرة كالسابق، وذلك لأنه هناك عوامل أخرى تقوم بالحفاظ على البطارية.

فعليك عند شراء هواتف ذكية بأحدث تقنيةالنظر إلى هذه العوامل ومدى توافرها في الهاتف مع اختيار سعة البطارية، ومن هذه العوامل:

  • إمكانية الشريحة الأم SOC للهاتف.
  • إمكانية شاشة الهاتف ومدى تقنيتها.
  • التأكد من احتواء الهاتف على البرامج التي تنظم استهلاك البطارية وتوفر في الاستهلاك.
  • توفير إمكانية الشحن السريع للهاتف، والشحن اللاسلكي.
  • وفي حالة الوجود في أماكن غير متوفر بها طريقة لشحن الهاتف يمكن أخذ بند كبر سعة البطارية في الاعتبار.

سادسا اختيار تقنية شاشة الهاتف

دائما ما يكون حجم الشاشة الأكبر هو الذي يجذب انتباه البعض دون النظر إلى مدى جودتها وتقنيتها، لذلك ان كان المشتري من البعض الذي يختار الحجم الأكبر فعليه اختيار بعض المقومات للشاشة مع كبر حجمها وهي:

1) مدى الدقة التي تمتلكها الشاشة:

يجب معرفة أنواع الدقة المتاحة بالسوق ومواصفاتها ومدى احتياج المستخدم لهذه الدقة ليتم اختيار الهاتف المناسب ولمعرفة دقة الهاتف يتم من خلال حاصل ضرب الرقمين الموجودين وهما الطول والعرض يخرج رقم يحدد نوع الدقة ومن أنواع الدقة للشاشة:

  • SD: لم تعد هذه الدقة منتشرة في الأوقات الحالية خاصة بعض التقدم التكنولوجي الذي يجتاح العالم، لذلك انحصر استخدام هذه الدقة في الهواتف رخيصة الثمن، ولا يفضل شراء الهواتف التي تحتوي على هذه الدقة، ورقمها أقل من 480 فأعلى.
  • HD: تعتبر هذه الدقة جيدة إلى حد ما ويمكن الاستمتاع بعرض محتوي جيد من خلالها، ورقمها 720 فأعلى.
  • Full HD: تقدم محتوي أعلى في الجودة مع إمكانية الحفاظ على عمر البطارية، لذلك يعد هذا النوع من الدقة هو الأكثر انتشارًا بين فئات الهواتف الذكية المختلفة، ورقمها من 1080 فأعلى.
  • 2K(QHD): رغم قدرة الهواتف ذات الدقة 2K الا أن استهلاكها لبطارية الهاتف يكون أعلى، ويكون رقمها1440 فأعلى.
  • (4K(UHD: تعتبر هذه الدقة هي الأعلى في الوقت الحالي، حيثارتفاع هذه الدقة لم تقدمها سوي شركتين فقط وهما Sony Xperia Z5 Premium وSony Xperia XZ2 Premium، وأرقامها 2160فأعلى.

2) تقنية وبيكسلات الشاشة

عند توجيه النظر على تقنية الشاشة نجد أن هناك نوعان من تقنية الشاشات هما الأكثر انتشارًا ومنافسة في السوق الحالي وهما:

  • تقنية ال OLED: هذه التقنية تجعل سعر الهاتف يرتفع، وذلك لأنها تقوم بتشبع وتباين أفضل للألوان.

ومن مميزاتها:أنها تعمل على إضاءة الجزء المراد فقط باستخدام كريستالات الشاشة، حيث تعمل على إضاءة الصورة أو النص ويظل ما حلوها باللون الأسود، ويكون الأسود بها يكون مضيئ.

  • تقنية IPS LCD: في حالة عرض محتوى على الشاشة تقوم هذه التقنية بإضاءة جميع الكريستالات الموجودة، كما أنها تعرض المحتوى بألوانه الحقيقية.

لكل تقنية منهما المميزات والعيوب وبسبب اختلاف الأذواق فالاختيار يترك لزوق المشتري للهاتف.

أما عن بيكسلات الشاشة ينظر إليها من يهتم بدقة ونقاء الصورة التي يتم عرضها، ويتناسب عدد البيكسلات طرديا مع نقاء الصورة، حيث كلما زاد عدده في البوصة الواحدة زادت درجة نقاء عرض الصورة، ويرمز لها بالرمز PPi.

سابعا اختيار دقة الكاميرا للهاتف

يعتبر جزء الكاميرا في الهواتف الذكية الحديثة من الأجزاء المهمة من اجزائه لأنها الجزء الخاص بالتوثيق لأي مناسبة أو موقف، لذلك يجب اختيارها بدقة عالية، ومن العوامل التي يجب أخذها في الاعتبار بالنسبة لاختيار الكاميرا الخاصة بالهاتف:

  • تأتي المعرفة الدقيقة لجودة الكاميرا من الاستخدام العملي لها، سواء كانت خلفية أو أمامية.
  • مصطلح الميجا بيكسل يدل فقط على مدي القدرة على تكبير الصورة الملتقطة فقط.
  • معرفة مدى جودة حساس الصورة ImageSensor.
  • معرفة أنواع العدسات المستخدمة للكاميرا الخاصة بالهاتف.
  • مدى وسع العدسة.
  • حساس الضوء.
  • سرعة الغلق.

المميزات الإضافية للهاتف

  • هناك بعض المميزات التي قد يحتويها الهاتف الذكي لا يوجد مانع من وجودها ومنها:
  • السماعات:هناك بعض الشركات التي تم الاستغناء عن السماعات التي تأتي مع الهاتف والاكتفاء بخاصية سماعات البلوتوث، وهناك بعض الشركات التي مازالت تقدمها مع الهاتف.
  •  ويُفضل وجود سماعات Mono والتي تحتوي على سماعتين وليست سماعة واحدة، ويكون هذا النوع أفضل في الاستخدام عند مشاهدة الأفلام، واستماع الأغاني، ويرجع اختيارها من عدمه لأولويات المستهلك.
  • حماية الهاتف من الصدمات والماء والغبار: الاختيار الأمثل لأنواع هواتف تمتلكك شاشات ذات حماية أقوى وأفضلها التي تحتوي على حماية GorillaGlass يجعل المستهلك يستغني عن اللاصقات الخارجية للشاشة، وتزداد درجة حمايتها وتحملها للصدمات.
  • كذلك يجب اختيار هاتف ضد التأثر عند تعرضه للماء أو الغبار.
  • الخصوصية: هناك العديد من الطرق لتوفير الخصوصية للهاتف، حيث قامت الشركات بتصميم عدة طرق لذلك منها:

  1. رمز PIN.
  2. وضع كلمة سرPassword.
  3. أو التعرف على الوجه من خلال كاميرا الهاتف الامامية.
  4. وكذلك تصميم خاصية البصمة الخاصة لصاحب الهاتف وتعتبر هذه الطريقة هي الأفضل بينهم.

بعد التعرف على كيفية اختيار الهواتف الذكية بأحدث تقنية، والعوامل التي يجب توافرها في الهاتف وأخذها في الاعتبار، هناك بعض النصائح التي يجب للمشتري للهاتف اتباعها لضمان الحصول على أفضل هاتف ذكي وهي:

  • شراء الهاتف من أماكن معروفة وموثوق بها، أو الذهاب لتوكيل الشركة المصنعة للنوع الذي تم وقوع الاختيار عليه.
  • عدم شراء الهاتف عند صدوره حديثا، يجب اختيار هاتف قد تم استخدامه بالفعل لمعرفة مميزاته وعيوبه والمقارنة بين أنواع الهواتف المختلفة قبل الشراء.
  • التعرف على خدمة ما بعد البيع من قبل التوكيل الخاص بنوع الهاتف.
  • من الأفضل شراء هاتف من توكيل محلي وعدم اللجوء لاستيراد الهاتف من الخارج.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق


     




    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -